طرق تخفيف آلام المخاض والولادة

طرق تخفيف آلام المخاض والولادة

تعلمي القيام بأشياء مكن أن تخفف عنك الآم الولادة وتساعد على تسهيل تقدم المخاض والولادة

معظم النساء الحوامل يتملكهن الخوف الشديد من الطلق والولادة والخوف من المجهول في هذه الفترة، خاصةً اللاتي يحملن لأول مرة ولم يخضن تجربة الولادة من قبل.

وقد يشغل بالك كيفية التعامل مع هذه الآلام عندما تشتد انقباضات الرحم أو ماذا تفعلين عندما يكون الطلق بطيء ولا يساعد في تقدم الولادة أو أن يكون صعباً للغاية بحيث لا تستطيعين تحمله.

قد تتسألين وهل تستطيع أي امرأة تحمل هذا الألم الفظيع؟!

نعم عزيزتي الحامل هناك من النساء من تتحمل شدة الطلق وتكتم الألم بحيث لا تري منها أي صراخ إلا دمعات تسيل وتعبيرات وجهها التي تفضحها أمام القابلات وطبيبات التوليد. ويوجد العكس ايضاً! حامل تأن وتصرخ بكل حواسها ولا تستطيع ان تهدأ لأنها لا تتحمل شدة الآم الطلق ومعها حق فهو ألم لا يمكن وصفه ولكن الفاصل في كلتا الحالتين هو مقدرة جسم الأنسان على تحمل الألم وردة فعله اتجاه هذا الألم تختلف من شخص إلى أخر وهذا مثبت علمياً. وهذا أيضاً ما يفسر الفرق بين أمرة تتألم بصمت وأخرى تتألم بصوت علياً مدوياً وبعضهن قد تتهور في ردة فعلها وتؤذي القابلة أو الممرضة التي ترعاها.

تابعي معي هذا الموضوع الذي اتطرق فيه إلى بعض الأمور التي ستفيدك لتتفادي ردة فعل جسمك للألم الشديد والتخفيف من حدته والشعور بالراحة وتقوي من مقدرتك على تحمل الآم المخاض والحفاظ على التقدم السليم للولادة بدون الحاجة إلى التدخلات الطبية غير اللازمة.

عزيزتي الحامل إذا شعرتي بالمخاض أذهبي للمستشفى الولادة وأنت مستعدة لها بثقتك بالله أولاً ثم بنفسك وبالمعرفة التي ستزيدك قوةً واطمئنانا لأن كل شيء يدور حولك سيكون مفهوم بالنسبة لك، وتستطيعين التجاوب مع القابلات وطبيبات التوليد أفضل من قبل هذا لو كانت لك تجربة سابقة بالولادة ، فأن كانت هذه المرة الأول لك فأنت في وضع أفضل لأنه لن تكون لك تجربة سيئة سابقة بل على العكس ستكون هذه تجربتك الأول والتي أرجوا من الله تعالى أن يجعلها تجربة إيجابية تشعرين به بالأمن والاطمئنان والراحة النفسية والبدنية أثناء وبعد الولادة بإذن الله.

للاستعداد للولادة تعلمي طرق لتخفيف الآم المخاض فيمكنك أنت وزوجك أو الشخص الداعم لك (أمك، أختك ،أوالدولا) ممارسة بعض الأساليب التي تستخدم لتخفيف الألم عند المخاض فبدلاً من استخدام مسكنات الألم الدوائية أبدئي أولاً باستخدام الأساليب الطبيعية لإبقاء الألم عند مستوى يمكن تحمله. أو يمكنك استخدام الأساليب الطبيعية مع مسكنات الألم وذلك لزيادة الشعور بالراحة مع ألأخذ بالاعتبار استشارة طبيبة التوليد وعدم الإكثار من استخدام الأدوية والمسكنات والمطلوب الاعتدال في كل شيء فلا ضرر ولا ضرار.

عزيزتي الحامل سأنقل لك بعض الأساليب المثبتة علمياً وتطبقها الحوامل في الدول المتقدمة مثل أمريكا وبريطانيا وأروبا وغيرها. شاهدي الفيديو المترجم المرفق أدناه والذي يشرح اساليب وتقنيات رائعة لتخفيف الم الطلق.

هذه الأساليب هي:

الاسترخاء، الحركة، شم الروائح العطرة، تغير درجة الحرارة، والإلهاء وأحلام اليقظة

تعلمي كيفية ممارسة تمارين الاسترخاء والوضعيات والحركة وتقنيات التنفس وتقنيات الراحة الأخرى مع زوجك واختاري منها ما يناسب مع احتياجاتك.

وتدربي على استخدام تقنيات الراحة للمساعدة في تخفيف آلام الظهر مثل استخدام الكمادات الدافئة والمساج، و أيضاً التقنيات التي تعمل على تسريع المخاض مثل المشي والرقص واستخدام بعض الوضعيات الخاصة المساعدة على ذلك.

أفهمي طريقة جسمك للتعامل مع آلام المخاض

لا تترددي في طلب المساعدة والدعم من المتخصصين في مجال التثقيف الصحي للحمل والولادة أو الدولا، حتى تتعلمي منهم كيف يمكنك استخدام تقنيات الراحة التي تناسب وضعك وتعديلها حتى تتطابق مع شخصيتك وتفضيلاتك ومع القيم والمعتقدات الصحيحة المستمدة من ثقافتنا الإسلامية.

إيجاد طريقتك الخاصة للتعامل مع آلام المخاض:

جسم كل امرأة يستجيب لألم المخاض بطريقته الخاصة. تعتمد ردة فعلك على طبيعة مخاضك وأسلوبك في التكيف وتوقعاتك، ومدى شعورك بالاستعداد للمخاض.

تعرفي على المخاض والولادة من أشخاص آخرين، اطلبي المعلومات من مصادر موثوقة من المتخصصين ومقدمي رعاية الحمل التي تتابعين مثل طبيبة النساء، أو الممرضة المتخصصة في الحمل والتوليد أو القابلة. أو عن طريق حضور دروس والدورات التحضيرية للولادة.

أنت فقط التي يمكنك تحديد واختيار ما يناسبك من الأساليب الخاصة التي تساعدك في التعامل مع آلام المخاض التي لا يشعر بها أحد سواك. كل امرأة لديها أسلوب التعلم الخاص بها، وطرق التعامل مع التغيير والتوتر والألم ولكن بالمعرفة سوف تتمكنين من تحديد هذه الاختيارات بفكر ووعي مختلف وأكثر فعالية.

لا تترددي في طلب المساعدة والدعم من المتخصصين في مجال التثقيف الصحي للحمل والولادة أو الدولات، حتى تتعلمي منهم كيف يمكنك استخدام تقنيات الراحة التي تناسب وضعك وتعديلها حتى تتطابق مع شخصيتك وتفضيلاتك ومع القيم والمعتقدات الصحيحة المستمدة من ثقافتنا الإسلامية.

المراجع

  • LOTHIAN, J., 2017. GIVING BIRTH WITH CONFIDENCE. Lamaze international. SIMON & SCHUSTER.
  • Simkin, P. (2018). Pregnancy, childbirth, and the newborn: The complete guide. New York, NY: Da Capo Long Life.

اترك تعليقاً